المعتوق في قرغيزيا: اهتمام شعبي ورسمي وافتتاح مشاريع على هامش الزيارة
22-04-2015

 

في إطار جولاته الإنسانية التي بدأت بزيارة للاجئين السوريين في لبنان، استأنف مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية، رئيس الهيئة الخيرية الإسلامية العالمية، المستشار بالديوان الأميري د.عبد الله المعتوق جولته إلى قرغيزيا، والتي حظيت باهتمام شعبي ورسمي، حيث استضاف رئيس جمهورية قرغيزيا آلمازبك آتامبايف الدكتور المعتوق، بجانب استقبال رئيس البرلمان القرغيزي السيد آسيل بيك جين بيكوف أيضاً لمبعوث الأمين العام للأمم المتحدة.

 

وعلى هامش الزيارة، تم توزيع عدد من المساعدات والهدايا على الأيتام والأسر المستحقة، وهي مساعدات تستهدف إعفاف تلك الأسر ضمن مشروع البقرة الحلوب، كما تم افتتاح مشروع توصيل المياه لقرية " كونتو" بجمهورية قرغيزيا ، في حضور المعتوق، وهو مشروع يستهدف توصيل الماء للقرية التي يسكنها ٧٠٠٠ نسمة، وهذا المشروع تبرع به رواد ومصلون من مسجد المرجاح، في منطقة صباح الناصر بإشراف الهيئة الخيرية، وتنفيذ جمعية السلام للأعمال الإنسانية والخيرية وتأتي هذه المبادرة في إطار اهتمام الهيئة بإيصال المياه للقرى المسلمة والتي هي في أمسّ الحاجة إليها، وذلك إيماناً منها بفضل هذا العمل الذي حض عليه المولى سبحانه وتعالى في كتابه العزيز، وحث عليه النبي صلى الله عليه وسلم في سنته الشريفة .

 

يذكر أن جمهورية قرغيزيا توجد في الجزء الشرقي من آسيا الوسطى، وتشترك حدودها الشرقية مع إقليم التركستان الشرقية، وهو تابع للصين، وتحد قرغيزيا من الشمال جمهورية قازاخستان، ومن الغرب جمهورية أوزبكستان، ومن الجنوب الغربي والغرب جمهورية طاجيكستان، وتحيط بكل حدود قرغيزيا بلاد إسلامية.

 

وتتبع جمهورية قرغيزيا الآن الإدارة الدينية لوسط آسيا وقازاخستان، ومقرها بمدينة طشقند، ويتعلم القرغيز اللغة الروسية إلى جانب لغتهم الوطنية التي تكتب بحروف روسية، ولقد تلاشت المدارس الإسلامية بقرغيزيا، ونقص عدد المساجد إلى ثلاثة وعشرين مسجدًا في ظل الحكم الروسي.

 

 

 

 

 

 

أخبار الهيئة
مشاريع خيرية للتبني
تعرف على دليل المشاريع الخيرية،
المشاريع الخيرية للتبنى ومشاريعكم حول العالم

عضوية الهيئة
جديد؟