الهيئة الخيرية تواصل مسيرة دعم السوريين في مؤتمر "كي لا يغرق قاربهم"
25-1-2016

تعهدت الهيئة الخيرية الإسلامية العالمية، بالشراكة مع جمعية قطر الخيرية، وهيومن إبيل، ومنظمة الدعوة الإسلامية في السودان، بتمويل مشاريع إغاثية وتنموية بمبلغ 5 ملايين دولار، لدعم الوضع الإنساني للاجئين السوريين في لبنان.

وقال مدير عام الهيئة الخيرية سالم حمادة: إن الهيئة الخيرية شاركت في مؤتمر: "كي لا يغرق قاربهم: السوريون... بين اللجوء القاسي والهجرة الاضطرارية"، الذي أقيم في اسطنبول مؤخراً، لحشد الدعم للاجئين السوريين في لبنان، والذي نظمه اتحاد الجمعيات الإغاثية اللبنانية برعاية جمعية قطر الخيرية.

وأشار حمادة إلى أن المؤتمر شهد عدداً من الجلسات الحوارية، وورش العمل والدورات، وإنجازات الهيئات والجمعيات الخيرية في الملف السوري، لافتاً إلى أن التقارير التي عرضت في فعاليات المؤتمر، كشفت عن حالة مأساوية وعصيبة يعيشها الأشقاء السوريون في المنافي والشتات، وإنهم بحاجة إلى مساعدات إغاثية عاجلة.

وقدّم حمادة ورقة عمل تحت عنوان: "دور مدير المنظمة الخيرية في اتخاذ القرار السريع"، كما أدار جلسة حوارية بعنوان: "أثر الحروب واللجوء واليتم على الطفل وإمكانيات التغيير".

كما شارك في المؤتمر عضو مجلس إدارة الهيئة الخيرية ورئيس المنتدى الإنساني العالمي د.هاني البنا، ونائب رئيس لجنة فلسطين التابعة للهيئة ورئيس شبكة رعاية اليتيم صلاح الجارالله، ووليد السيف مدير عام جمعية عبدالله النوري، وعبدالعزيز العبيد مدير عام الجمعية الكويتية للإغاثة، وعدد من ممثلي الوزراء بالحكومة اللبنانية، ومدير إدارة الشؤون الإنسانية بمنظمة التعاون الإسلامي الوزير المفوض سليمان العوضي، ووفود من مؤسسة قطر الخيرية، والمفوضية العليا لشؤون اللاجئين، ومكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية «أوتشا»، وعشرات المنظمات الدولية والعربية والإسلامية.

يُذكر أن مؤسسة قطر الخيرية ترعى هذا المؤتمر للمرة الرابعة على التوالي بمشاركة عشرات المنظمات الدولية والعربية والإسلامية.

http://goo.gl/uG91XK

أخبار الهيئة
مشاريع خيرية للتبني
تعرف على دليل المشاريع الخيرية،
المشاريع الخيرية للتبنى ومشاريعكم حول العالم

عضوية الهيئة
جديد؟